طرق اختيار زوج العملات المناسب للتداول

بإمكانك أن تعتمد على برنامج منصة التداول وبرنامج الرسم البياني في متابعة زوج العملات.
وسوف تجد على اﻷرجح أعداد كبيرة من زوج العملات متاحة للتداول.
فبعض اﻷزواج تتضمن عملة حسابك، بينما بعض العملات الأخرى لا تتضمن عملة حسابك.
ومن المحتمل أن تكون الأزواج المتاحة هي العملات الرئيسية مثل GBP/USD ، GBP/JPY ، USD/CHF، EUR/USD.
وقد لا يكون البعض الآخر من العملات مألوف ويبدو أقرب إلى مجموعات غير معروفة من رموز العملات.
فعليك أن تكون على دارية إذا كان عليك أن تتداول بأزواج العملات الشاذة، أم عليك أن تكتفي بأزواج العملات الرئيسية.
وعليك معرفة، هل يجب أن تهتم بأزواج العملات التقاطعية التي لا تتضمن عملة حسابك؟
هل توجد بعض الأزواج أفضل من غيرها؟
ما هو العدد المثالي لأزواج العملات التي ينبغي تداولها؟

مميزات زوج العملات في التداول

وبشكل عام لا يوجد لهذه الاستفسارات إجابة موحدة.
وذلك لأن أزواج العملات الأساسية تتميز بارتفاع حجم التداول عن اﻷزواج الغير معروفة.
وبحسب طبيعتك كمتداول، ربما تبحث عن الأزواج المتقلبة أو تسعى للهروب منها، وذلك إذا كنت تهدف إلى الإمساك بالاتجاهات الكبرى.
ففي هذا الوقت بالتأكيد سترغب في البحث عن زوج العملات واضح ومحدد في التداول.
ولكن إذا كنت من المتداولين المحترفين في اقتناص اﻷرباح من خلال اﻷسواق العرضية.
فاختيار زوج عملات ذو مسارات واضحة، ليست بالفكرة الجيدة.
بعيداً عن طريقة التداول التي تفضلها، فيجب عليك أن تبتعد عن الأسواق المضطربة، وذلك ﻷنها عادةً ما يصاحبها عدد كبير من الإشارات الخاطئة.

اختلاف أداء زوج العملات في التداول

في سوق زوج العملات يمتلك كل زوج وضع مختلف في التداول، إلى جانب التغيرات التي يمر بها الزوج مع الوقت.
فعلى سبيل المثال من الممكن أن تختار زوج العملات وتحقق به مكاسب كبيرة في إحدى السنوات، وقد يجعلك نفس الزوج تخسر في السنة التالية.
حيث أن الزوج الذي تبدأ تداولك به ويحقق نتائج جيدة مع على فترة زمنية.
فليس بالضرورة أن يحقق لك نفس الزوج نفس اﻷداء فيما بعد، وذلك ﻷن أزواج العملات تختلف من حين لآخر.
فعليك أن تقوم في البداية بمراقبة مجموعة متنوعة من أزواج العملات.
وتبدأ أن تجمع معلومات عن الزوج وعن خصائصه الفريدة في الوقت الحالي.
بإمكانك أيضاً أن تقوم بالاطلاع على البيانات القديمة للزوج لكي تتعرف على طبيعة سلوك الزوج في السابق.
وبعد هذه الخطوات بإمكانك أن تقوم بالبدء في اختبار الأداء السابق للعملات (الباك تيست).
وهذه الاستراتيجية من المتوقع أن تنجح معك في التعامل مع زوج العملات، كما ستتمكن من ضمها في نظامك الخاص.
فمن المحتمل أن تحقق استراتيجيتك نتائج جيدة على بعض الأزواج.
بينما تفشل هذه الاستراتيجية مع أزواج أخرى،وربما يتغير الوضع تماماً مع مرور الوقت.

استراتيجية تداولك في زوج العملات

بعض المتداولين في سوق العملات يفضلون التمسك بعدة أزواج أو بزوج عملات طوال الوقت لإبقاء الأمور بسيطة.
وبعض من المتداولين الآخرين يفضلون امتلاك عدد كبير من الأزواج والتداول بها.
بحسب الأوضاع السائدة في السوق ومدى ملائمة هذه الأزواج للفرص المتاحة.
حيث يعتمد التداول في زوج العملات على أسلوبك في التعامل مع الزوج أو مدى ارتياحك للتعامل مع أزواج محددة.
وفي هذه الحالة يتم تحديد القرار على حسب ملائمة زوج العملات الذي يتماشى مع استراتيجية تداولك.
حيث يمكنك “الباك تيست” من توفير نقطة بداية جيدة لاختيار زوج العملات الذي تريد البدء في التداول به من خلال حساب تجريبي.
وعليك أن تلاحظ تغيرات السوق والتي تقتضي العودة إلى اختبار الأداء السابق الآن أو في المستقبل.
بعيداً عن أزواج العملات التي تفضل التداول بها، فهذا يعد مرحلة أساسية تسبق الانتقال إلى التداول الحقيقي.

You might also like

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.